GT Bible Studies    

    Arabic    


Navigation Glad Tidings Bible Studies

5. حالة عقيمة يائسة، مرقس 1:5-20


الخلفية: إنّ الرجل الذي يتناوله هذا النصّ، ربما كان وثنيًّا، لأنه كان مُقيمًا شرقي بحر الجليل. كان الوثنيّون يُربّون الخنازير ويأكلون لحمهم، الأمر الذي كان محظورًا على اليهود. إنّ الأرواح الشريرة تسكن عادةً في الإنسان الذي يمارس عبادة الأوثان. اللجئون كان بمثابة فيلق يضمُّ ستة آلاف جندي في الجيش الروماني.

1.
  • كان للرجل ذي الروح الشرِّيرة أقرباء (العدد 19). ماذا حاولوا أن يفعلوا كي يُنقذوه من مصيره المريع؟
  • ما هو الأمر الأسوأ في هذه الحالة، بالنسبة إلى زوجته وأولاده وأهله (الأعداد 3-5)؟
  • مَنْ هم الناس، في أيامنا هذه، الذين يُظَنُّ أنّ حالتهم عقيمة ويائسة إلى درجة ذلك الرجل، الوارد في النصّ؟

    2.
  • ما هي الأمور التي عملها ذلك الرجل بمحض إرادته (بحسب الأعداد 3-7)، وما هي الأمور التي أرغمته الأرواح الشرّيرة أن يعملها؟
  • ماذا أراد ذلك الرجل من يسوع (العددان 6 و7)؟ (ما هي المتناقضات التي تجدها في سلوك ذلك الرجل؟)

    3.
  • ماذا كان يعرف ذلك الرجل مسبقًا عن يسوع، ومن أين استقى معلوماته (العدد 7)؟

    4.
  • ماذا يمكن أن يكون السبب وراء دخول ستة آلاف روح شرّيرة في إنسان واحد (العدد 9)؟
  • ماذا يُظهِرُ لنا الحديث، الذي دار بين يسوع والأرواح، عن بنية القوى في العالم غير المنظور (الأعداد 8-13)؟
  • لماذا استجاب يسوع لطلب الأرواح الشرّيرة؟
  • ربما وُجِدَ أناس في هذه الحلقة الدراسية الكتابية، ممَّن يخافون من الأرواح الشرّيرة أو الأشباح أو الظلمة. ما هي التعزية التي قد يُقدِّمها هذا النصُّ لهؤلاء الناس؟

    5.
  • لماذا لم يفرح الجدريّون بشفاء رفيقهم (الأعداد 14-17)؟
  • ما هو ثمن ألفي خنزير في أيامنا هذه؟
  • ماذا تفعل إذا دَمَّرَ يسوع ممتلكاتك كلَّها، لكي يُخلِّص إنسانًا؟

    6.
  • ما هي الأمور التي تغيّرت في حياة ذلك الإنسان؟
  • ماذا تظنُّ، كان ذلك الرجل يفكِّر في شأن السنين التي قضاها في القبور، بعدما قابل يسوع؟
    (كيف غيَّر يسوع حياة ذلك الإنسان، من حياة نَكِرَة إلى حياة مزدهرة؟)

    7.
  • لِمَ لَمْ يُرِد يسوع لذلك الرجل أن يتبعه (العددان 18 و19)؟
  • لماذا طلب يسوع من ذلك الوثني أن يُحدِّث عن المعجزة، مع أنه لم يطلب ذلك عادةً من اليهود؟

    8.
  • يُوجِّه يسوع كلامه الوارد في العدد 19، إلى كلِّ واحد منّا، في هذه الأيام. ماذا يعني كلامه لك في وضعك الحالي؟
    (ما هي الأمور العظيمة التي يريد الربُّ أن تُخبِر أقرباءَك بها؟)
  • وفقًا لهذا النصّ، كيف ينبغي لك أن تعامل إنسانًا ذا حالة يائسة؟

    9.
  • حَقَّقَ يسوع نصرًا ساحقًا في هذا النزاع مع الشيطان. لماذا أخفق في نزاع الجلجثة؟

    الاخبار السارَّة: قد يقرأ قائد الحلقة إشعياء 14:52 و3:53. عندما كان يسوع مُعَلَّقًا على الصليب، كان لديه أمر، شاركه فيه رجل كورة الجدريّين: في تلك اللحظة، سُمِحَ لفيلق من الأرواح الشرّيرة أن يُعذِّبوه. ذلك، لأنّ يسوع، في تلك اللحظة، حمل جُرْمَ خطايانا أمام الله.

    Version for printing    
    Downloads    
    Contact us    
    Webmaster